إنجاز الأسود ومعدّل رونالدو وهدف سوزا السريع Reviewed by Momizat on . Rating:
انت هنا : الرئيسية » الدوريات الاوروبية » الدوري الانجليزي » إنجاز الأسود ومعدّل رونالدو وهدف سوزا السريع

إنجاز الأسود ومعدّل رونالدو وهدف سوزا السريع

إنجاز الأسود ومعدّل رونالدو وهدف سوزا السريع

23 عاماً هي الفترة الزمنية التي فشلت فيها غينيا في التغلب على كوت ديفوار إلى أن نجحت في التفوق عليها في باوكي. بلغ منتخب الأفيال نهائيات كأس العالم في النسخ الثلاث الأخيرة وتوج بطلاً لأفريقيا عام 2015، في حين فشل سيلي ناسيونال حتى في الاقتراب من التأهل إلى العرس الكروي. وإذا كانت غينيا أشركت لاعبين يدافعون عن ألوان أندية في غينيا، المغرب، تونس ومن الدرجة الفرنسية الرابعة، فإن منتخب كوت ديفوار القوي ضم إريك بايي، سيرج أورييه، فرانك كيسي وماكسويل كورنيه من مانشستر يونايتد، باريس سان جرمان، أي سي ميلان وليون توالياً. وعلى الرغم من تقدم كوت ديفوار بهدفين بواسطة سيدو دومبيا ضمن التصفيات المؤهلة إلى كأس الامم الأفريقية 2019، خرج المنتخب الغيني فائزاً 3-2 محققاً أول انتصار له على كوت ديفوار في 11 مباراة جمعت بين المنتخبين.

  • إنجلترا تنهي صياماً طويلاً عن الألقاب العالمية
  • سوزا يسجل أسرع هدف في تاريخ منتخب البرازيل
  • معدل تهديفي رائع لرونالدو

20 عاما مرت منذ أن حققت إنجلترا الفوز في إحدى مباريات كاس العالم تحت 20 سنة FIFA قبل أن تتوج بلقب البطولة هذا الأسبوع. فمنذ أن تغلب المنتخب الذي كان يضم في صفوفه آنذاك جيمي كاراجر، داني مورفي، كيرون داير والهداف مايكل اوين على المكسيك 1-0 في آخر مباراة له في دور المجموعات في نسخة ماليزيا عام 1997 صام أشبال إنجلترا عن الفوز في 17 مباراة توالياً وهو رقم قياسي في البطولة (تليها بنما بـ15 مباراة) إلى أن استهل مشواره في نسخة 2017 بفوز لافت على الأرجنتين 3-0. والواقع بأن المنتخب الإنجليزي حقق في كوريا الجنوبية ستة انتصارات وهو ما عجز عن تحقيقه في مشاركاته السابقة في كأس العالم تحت 20 سنة، كما أحرز أول لقب في إحدى بطولات FIFA منذ أن توج جوردون بانكس، بوبي مور وبوبي تشارلتون بكأس العالم FIFA قبل 51 عاماً.

11 ثانية هي كل ما احتاجه دييجو سوزا ليسجل أسرع هدف في تاريخ المنتخب البرازيلي على مدى 103 اعوام. كان الهدف الذي سجله بقدمه اليسرى الأول في صفوف منتخب بلاده لهذا المهاجم البالغ من العمر 13 عاماً علماً بأنه خاض أول مباراة دولية له قبل ثمانية أعوام. كما أن الهدف جعل منه أول لاعب من ريسيفي كلوب سبورت يسجل هدفاً في صفوف المنتخب البرازيلي منذ تراسيا في مرمى الإكوادور عام 1959، علماً بأن روبرتو كوراساو دي لياو سجل أيضاً بعد لمحات سحرية من زيكو في مباراة غير رسمية ضد جمهورية إيرلندا عام 1981. ثم اختتم سوزا التسجيل مسجلاً هدف فريقه الرابع (4-0) بعد 92 دقيقة و16 ثانية بعد هدفه الافتتاحي، وهي أطول فترة زمنية بين أول وآخر هدف للعب في صفوف المنتخب البرازيلي. سجل سيليساو 19 أهداف ولم يدخل شباكه أي هدف في آخر مباراتين مع سوكيرووس الذي لم يهزم في ملبورن بين عامي 2007 و2016 قبل أن يسقط في آخر ثلاث مباريات له في هذه المدينة.

2 هدفان في المباراة الواحدة منذ كأس أوروبا 2016 هو المعدل الذي سجله كريستيانو رونالدو قبل خوضه غمار كأس القارات FIFA. أنهى اللاعب البالغ من العمر 32 عاما البطولة القارية التي أقيمت في فرنسا الصيف الماضي في المركز الخامس والعشرين في لائحة أفضل الهدافين على الصعيد العالمي في صفوف المنتخبات الوطنية، لكنه نجح في تسجيل 12 هدفاً في 6 مباريات رافعاً رصيده إلى 73 هدفاً دوليا، ويتخلف عن ثمانية لاعبين بينهم أوروبيان هما فيرينك بوشكاش (84) وساندور كوتشيش (75). الثنائية التي سجلها رونالدو في مرمى لاتفيا (3-0) جعلته أفضل هداف في التصفيات الأوروبية المؤهلة إلى روسيا 2018 برصيد 11 هدفا، لكن روبرت ليفاندوفسكي سجل هاتريك وهو الرابع له في آخر 25 مباراة دولية في مرمى رومانيا في اليوم التالي ليعادل رقم رونالدو. سجل المهاجم البالغ من العمر 28 عاماً، 23 هدفاً في آخر 20 مباراة لبولندا (45 هدفاً في 86 على العموم) ليعادل رقم الهداف البولندي السابق جريجورز لاتو (45 هدفا في 100 مباراة) في المركز الثاني كأفضل الهدافين في بلاده.

0 نجح حارسان يبلغان الثالثة والعشرين من العمر في أن يصبحا ثاني وثالث أغلى الحراس في العالم على الرغم من عدم خوضهما أي مباراة دولية حتى الآن. انتقل إديرسون من بنفيكا إلى مانشستر سيتي مقابل 40 مليون يورو علماً بأنه انتقل إلى بنفيكا مقابل 500 ألف يورو عام 2015 ولم يكن أحد ثلاثة حراس في صفوف منتخب بلاده هذا العام. باع بنفيكا اثنين من أغلى ثمانية حراس في العالم على مر التاريخ (اشترى أتلتيكو مدريد يان أوبلاك مقابل 16 مليون يورو)، في حين تعاقد سيتي مع اثنين من أغنى ستة حراس في العالم (تم شراء كلاوديو برافو من برشلونة مقابل 20 مليون يورو). ويوم الخميس، وعلى الرغم من عدم كونه من بين الحراس الثلاثة الذين تواجدوا في صفوف منتخب إنجلترا عام 2017، فقد انتقل جوردان بيكفورد من سندرلاند إلى إيفرتون مقابل 34 مليون يورو. أما الحارس الذي كلف أكثر من إديرسون وبيكفورد فهو جيانلويجي بوفون.

ومضات سريعة

33 عاماً بعد أن فازت هولندا في مباراتين توالياً بفارق خمسة أهداف، عندما ساهم كل من فرانك رايكارد ورود خوليت في الفوز على مالطا 5-0، ثم على منتخب الدنمارك الشهير 6-0 بقيادة ألن سيمونسن، ميكايل لاودروب وبريبن إلكيار لارسن، نجح مدرب هولندا ديك أدفوكات ومساعده رود خوليت في تكرار هذا الانجاز.

16 عاماً و223 يوماً كان عمر ألفونسو ديفيس عندما أصبح أصغر لاعب يدافع عن منتخب كندا الثلاثاء. حطم لاعب فانكوفر وايتكابس الرقم القياسي المسجل بحوزة المتوفي دومينيك كوبيليو الذي كان في السابعة عشرة عن ما خاض باكورة مشاركاته الدولية في صفوف كندا عام 1986.

16 ساعة و58 دقيقة هي الفترة الرائعة التي حافظ فيها منتخب إيران على نظافة شباكه خلال تصفيات كأس العالم، وقد ساهمت هذه السلسلة في جعل المنتخب الآسيوي ثاني فريق يبلغ كأس العالم روسيا 2018 بعد البرازيل.

3 ألقاب توالياً في الدوري السنغالي هي السلسلة التي توقفت على يد فريق جينيريشن فوت الصاعد هذا الموسم إلى الدرجة الأولى والذي تُوج باللقب الأحد ليحذو حذا دوان وجوري قبله.

عن الكاتب

عدد المقالات : 101990

اكتب تعليق

الصعود لأعلى